خطوات إضافية في التداول الاسهم

خطوات إضافية في التداول الاسهم

ADSS

خطوات إضافية في التداول الاسهم

بعد القيام باختيار فتح حساب التداول الاسهم في إي دي إس والانتقال الى الاستثمار الفعلي في هذا السوق، هنالك خطوات إضافية يجب على كل من يقدم على التداول الاسهم أن يكون على إلمام بها.

يمكن لمن يقدم على التداول الاسهم الاستفادة من الأموال الإضافية التي تؤمنها الرافعات المالية عند التداول الاسهم بنظام الهامش.

ينطبق مبدأ العرض والطلب على أسواق التداول الاسهم كما على غيرها من الأسواق المالية. رغم ذلك، فقد أظهرت العديد من الدراسات أنه على مدار فترات زمنية طويلة، تفوق عائدات التداول الاسهم الاستثمارية عائدات كل فئة أصول أخرى.

يحتاج من يقدم على التداول الاسهم الى الحصول على المعرفة الأساسية من مصادر موثوقة للتعرف على مبادئ البورصات وأساسيات التحليل الفني، ثم دراسة الأسعار وغيرها من خصائص أسواق التداول الاسهم. إن مجال الاستثمار بالتداول الاسهم يحتاج إلى تطوير المعرفة ومحاولة تجربة هذه المعرفة على الواقع وتوظيفها بالطريقة الصحيحة في السوق بهدف اتخاذ القرارات الصحيحة التي تنتج أرباحاً جيدة مثل قرارات اختيار أنماط التداول الاسهم وغيرها من القرارات.

إنّ توفر المعلومات الدقيقة والسليمة عن الشركات والمنظمات من شأنه أن يسهل على المستثمر في التداول الاسهم عملية اتخاذ قرارٍ بشراء الأسهم منها؛ لذلك نجد أن توفر المعلومات التي تؤكد على قوة وضع الشركة في السوق يعتبر أهم من أيّ عاملٍ آخر قد يساهم في نجاح عمليات التداول الاسهم.

يتجه الذين يقومون بالتداول الاسهم غالباً إلى أسواق الاسهم العالمية من أجل توزيع مخاطر الاستثمار بين الشركات والأسواق الخارجية مع الاستفادة من الأسواق الناشئة التي يكون لديها فرص ربحية عالية. كما يعد التداول الاسهم العالمية فرصة كبيرة للاستثمار لأنه يستفيد من التنوع الجغرافي والتعرض لاقتصاديات نمو متعددة.

بالإضافة إلى التداول الاسهم الفردية، يهتم العديد من المستثمرين بالتداول الاسهم المؤشرات. تمثل المؤشرات أسعارًا مجمعة لعدد من الأسهم المختلفة، وحركة المؤشر هي التأثير الصافي لحركات كل مكون على حدة.

ابدأ التداول من خلال شركة ADSS 

اي دي اس المرخصة في المصرف المركزي الإماراتي 

افتح حساب حالاً 

ADSS

يمكن أن تكون المؤشرات واسعة أو يمكن أن تكون خاصة بقطاع معين، كما يمكن للمستثمرين القيام بالتداول الاسهم المؤشرات بشكل غير مباشر عبر أسواق العقود الآجلة. إن صناديق المؤشرات وصناديق الاستثمار المتداولة هي نوع من الصناديق المشتركة التي تتبع المؤشر، وعندما يستثمر الذين يقومون بالتداول الاسهم في صندوق، فإنهم يمتلكون أيضاً اسهماً صغيرة من كل من هذه الشركات. كما يمكنهم جمع عدة صناديق معاً لإنشاء محفظة متنوعة.

إن التداول الاسهم مليء بالاستراتيجيات والمناهج المعقدة، إلا أن بعض أنجح المستثمرين في التداول الاسهم لم يفعلوا أكثر من الالتزام بالأساسيات، وهذا يعني بشكل عام استخدام الأموال لمعظم محفظة المستثمر، واختيار الأسهم الفردية فقط إذا كان المستثمر في التداول الاسهم يرى إمكانية لاستمرار الشركة بالنمو على المدى الطويل. والاستراتيجية الأكثر انتشاراً بين المستثمرين في التداول الاسهم هي الشراء والإمساك، حيث يشتري المستثمر في التداول الاسهم عددا من الأسهم المتنوعة ويحتفظ بها لمدة طويلة نسبياً.

على المستثمر في التداول الاسهم متابعة استثماراته بشكل دائم ومراقبة أسعار الأسهم والتروي في اتخاذ قرارات البيع والشراء. فإذا وجد المستثمر في التداول الأسهم أن أسهمه غير مستقرة لفترة طويلة من الزمن فعليه اتخاذ القرارات اللازمة وربما تعديل أنماط استثماراته.

إن التداول الاسهم من أهم أنواع التداول في عالم الأسواق المالية، لذا يحتاج المستثمر في التداول الاسهم الى إلمام كامل بالإمكانيات والمخاطر كما عليه أن يكون يقظاً وحذراً لتحقيق الأهداف التي يرجوها من عمليات الاستثمار في التداول الاسهم.

لمعلومات حول فتح حساب في إي دي إس من فضلك قم بالنقر على الرابط أدناه

فتح حساب في إي دي إس

ADSS

CATEGORIES
TAGS
Share This

COMMENTS

Wordpress (0)